تضامنا، و تعبيرا عن مساندتنا للمدونة فاطمة ارابيكا، فيما تتعرّض له من ممارسات جرّاء نشاطها التدويني... و حتى يتم إطلاق سراحها في أقرب الآجال.

لمن يرغب في الإطلاع على مزيد من المعلومات، يمكن زيارة مجموعة الفايس بوك المعدة للغرض (هنا) و كذلك المدونة (هنا)...





كما يمكن متابعة آخر التطورات عبر نقاشات التويتر على الرابط المعد للغرض (هنا)...

لكل من يرغب في إضافة هذا البانر للمدونة متاعو



<a style="display:scroll; position:fixed;
top:0px; left:0px;" title="الحرّية.. لفاطمة أرابيكا"
href="http://freearabicca.wordpress.com/">
<img src="http://i36.tinypic.com/10ftisi.jpg"/>
</a>


ملاحظة: بالنسبة لبقية المدونات التي تم إنشاؤها على خدمات استضافة اخرى (كيف الووردبرس، مكتوب مثلا، أو المدونات اللي عندهم اسم نطاق خاص، و مواقع الانترنت الأخرى)... يكفي إضافة السكريبت المذكور مباشرة بعد الكود:

<body>


في الصفحة الخاصة بواجهة الموقع (فقط لمن لديهم فكرة عن برمجة الـ HTML.. و البرباش غير مسؤول عن أي تبلبيزة يمكن تحصل.)


كتبهاالبرباش على الساعة 01:41 | عدد التعليقات:3



كلّمني و طلب منّي بش نمشي معاه، على خاطر جماعة التوبنات بعثولوا ميساج و قالولوا اللي الأنترنت متاعو حاضرة و يلزموا يتصل باللي عمل عندو الاشتراك بش ياخو الماتريال اللازم... و بما انو ما يفهم م الشي شي، كلّمني بش نمشي معاه باش ما يعطيوهوش عدّة مغشوشة.



مشينا للحانوت، و من بعد اتعدّينا للدار ركّبنا العدّة كيف ما يقول هو، خدّمتلو الانترنت، و حليتيو بعض المواقع... همّيت بش نمشي على روحي ياخي

قاللي: تي استنّى، شبيك مزروب

قلتلو: تي خ نمشي بالله.. عندي ألف حاجة و حاجة تستنى فيّ

ابتسم و هو

يقوللي: تي أقعد اقعد، حاجتي بيك تعمللي كونت ايمايل، و تزيد من بعد تحللي كونت ع الفايس بوك.

ع الأقل كيف ظهر يعرف انو الحكاية يلزمها ايمايل، حاجة تبشّر بكل خير...

فيسع ما عملتلو الإيمايل، حليتلو كونت فايس بوك، و زدتلو هاك العفسة متاع الميساج اللي يوصل ع التليفون و فيه الكود متاع الفيريفيكاسيون، قعد يحل ما يغلق باهت في عجب ربي



قلتلو: أيا مرحبي بيك ع الفايس بوك... عوم بحرك!

قعد يغزر للايكرون متاع الاورديناتور... نظرتو كانت تدل انو ماهوش فاهم م الشي حتى شي، قعد شوية مصهمم قبل ما

يقوللي: أي... وينهم العباد!؟!

قلتلو: اناهم عباد؟

قاللي: العباد، اللي في الفايس بوك؟؟

قلتلو: أي... شبيهم؟

قاللي: تي هاو ما ثمة حد


قلتلو: ماك مازلت جديد

قاللي: شبيني نشوف فيهم في الخدمة، تصاور و فيديوات و دولاب قوي، الجماعة تشاتي و تبزنس و تلقاهم النهار و طولو و هوما شايخين بالضحك

قلتلو: أي ماك خاطرك مازلت جديد... تو بالشوية بالشوية تعمل صوحاب و تولّي حتى انتي تشاتي و تباطي


قاللي: اي باهي كيفاش نشوفهم انا توة الجماعة

قلتلو: هاك لوج عليهم... و ابعثلهم قوللهم يزيدوك

غزرلي على فرد جنب، ما كانش يغزرلي و إنما يڤحرلي (بش يكون الوصف أدق) و ظهرت على وجهو ملامح متاع خيبة أمل

قاللي: صارة يلزمني نبعثلهم؟

قلتلو: و يلزمهم يوافقوا زادة... امالا هي مسيبة!

قعد يدوّح في راسو شوية قبل ما يتلفّتلي

يقوللي: اوه على وذني... تي هاي طلعت هدرتو فارغة هـ الفايس بوك


ضحكت... بعد ما فهمتو ش كان ناوي

قلتلو: علاه انتي ش كنت ناوي؟

قاللي: نستخايل اتحل كونت... تولي تشوف العباد الكل

قلتلو: اي انتي مثلا... على شكون اتحب اتنسنس؟

ضحك... و بنبرة كلها مكر و خباثة

قاللي: تي لا... اما ثمة طفلة تخدم معايا في الإدارة، الجماعة النهار الكل و هوما يحكيو كيفاش عاملين عليها جو في الفايس بوك

قلتلو: أي

قاللي: حبيت نستقصي و نعرف فاش قاعدين يعملوا


قلتلو: اعمل كيفهم و ابعثلها ع الفايس بوك

قاللي: ما اتنجّمش هكة تشوفهالي بالسرقة

قلتلو: لاااا... صعيبة شوية راهي الحكاية

كيف فهم انو الحكاية ما ثماش فيها امل... اتلفتلي و بنبرة كلها إحباط
قاللي: تي برّه... كيف قدّر عليّ ربّي، أبعثلها بالله خليها تزيدني


قلتلو: ش اسمها؟

قاللي: سميّة

قلتلو: سمية شنوة؟

قاللي: و انا منين ندري عليها... العباد الكل تعيطلها سمية

قلتلو: أي، و كيفاش بش نطلعها ع الفايس بوك انا

قاللي: و انا منين نعرف عليك... امالا علاه عيطتلك؟

دهشت بالضحك... قبل ما نقوم من بلاصتي وانا

نقوللو: هذي أبعثلها جواب مسوڤر على عنوان الإدارة متاعكم و قوللها تو تزيدك هي ع الفايس بوك متاعها... هكاكة خير.




كتبهاالبرباش على الساعة 00:34 | عدد التعليقات:3