ما نعرفش علاش كي نجي نقضي من عند العطار... من غير ما نشعر نلقى روحي في حانوت عم صلاح(كنت اتحدثت على عم صلاح العطار في تدوينة [الحليب... و حكاية تجيب حكاية].

رغم اللي تو ثمة أربعة حوانت عطرية يعرضوني في ثنيتي، غير الحوانت الاخرين اللي يتسماو اقرب (و اللي متعارك مع معظمهم و ما نقضيش من عندهم، حتى كنت اتحدثت قبل ع الحكاية هذي في تدوينة [الشنقة مع الجماعة... خلاعة])، إلا انو ما نحب نقضي كان من عند عم صلاح.

تقعد حاجة برك اللي نحاول نتجنب ما نشريهاش من عند عم صلاح، اللي هي الخبز.


البرباش: تي شبيه خبزك هكة عم صلاح!

عم صلاح: (يبتسم) تي اهوكة نعمة ربي... شبيه زادة؟

البرباش: تي باسل درى كيفنو

البرباش: (نبتسم شوية) كي كنت صغير، دوب ما ندخل ع الوالدة بالخبزة ديركت تعرفها اللي هي من عندك

عم صلاح: (يضحك) كيفاش؟

البرباش: تقوللي حاشى نعمة ربي الخبزة تقولشي عليها يد متاع ميت


يدهش عم صلاح بالضحك لين يولّي ما عادش ينجّم يشد روحو، يتكى على كدس الحليب (موش الدليس، خاطرو الدليس يتباع بالوجوه)

البرباش: تي علاش ما تبدّلش الكوشة؟

عم صلاح: تي علاه نبدّل فيها... الخبز اللي نجيبو يتباع

البرباش: تولي تجيب اكثر... تبيع اكثر... و تصوّر اكثر

عم صلاح: على زوز صوردي... ينعنبو الدنيا

عم صلاح: (يسكت شوية) تي الكواش صاحبي و عشرة سنين... تو فوق الاربعين عام م اللي حليت و احنا نخدموا مع بعضنا بش نجي تو عقاب عمري نبدلوا على زوز دورو

البرباش: تي نحكيلك و بره

عم صلاح: تي هو الراجل (مولى الكوشة) كبر و تو عيدك بيه يموت... كيف يموت تو نبدّلها الكوشة

عم صلاح: (يسكت شوية و يقعد يغزرلي و هو يدوّح في راسو) عندي عشرة سنين و أنا نقول في الكلام هذا... كان ما متت انا و قعد فيها هو.

البرباش: ما تعرفهاش عند شكون عم صلاح...

نهز خبزتي... و نخرج م الحانوت



كتبهاالبرباش على الساعة 23:45

تعليق Arabasta ...

looool

7 مارس، 2010 10:07 ص