كنا أربعة... قاعدين نتفرجوا في الأحد الرياضي و مركزين معاه


ما نفيقوا كان بالقناة كيف تبدلت وحدها وحدها... شوية و عاودت رجعت

التفتلنا مسكين و علامات الخجل باينة على وجهو

قاللنا: المرى عندها مسلسل... متبعتّو

قلنا مايسالش... الله لا يجعلنا جرة... و استمر الحال هكاكة سهرية كاملة


رابعنا كان خو المرى... واحد عصبانة، ما عندوش وين يدور الريح... مسكين استحمل استحمل منها في الآخر نطق

قاللها: بالله سامحني، مسلسليك وقتاش يبدى؟

قالتلو: العشرة و نصف

قاللها: مازالوا نصف ساعة بش يبدى

قالتلو: شكون يعرف عليهم


قاللها: أي، فاش قام عندك ساعة مارجتلنا الكبدة متاعنا لا هنيتنا بيه هـ الأحد الرياضي

هزت خشمها على فرد جنب، كيف اللي موش عاجبها الحديث متاع خوها

قالتلو: محسوب، اهوكة قاعدين يحكيو... ياخي ريتهم يتجاروا ورى هاك المحنونة الكورة

قاللها: باهي، ع الأقل كيف تدوّر بش تشوف مسلسليك بداشي، ازرب رجعلنا الكورة متاعنا، موش لازم تعمل دورة ع الشانات الكل ش فيهم و آش ما فيهمش

قالتلو: ووه... ماهو انكمّل نشوف المسلسلات الأخرين ش عاملين

ما لقاش ما يجاوبها، يتلفتلي و بنبرة كلها غل

يقوللي: برباش... رد بالك تعرّس، راك تتهرّس.


كتبهاالبرباش على الساعة 04:05

تعليق The Dreamer ...

énorme je kiffe

6 أفريل، 2009 4:59 ص

تعليق Nayzek ...

:))))))) ça se passe comme ça chez McDonald hahaha

6 أفريل، 2009 9:51 ص