ندخل للبوبلينات متاع شارع الحبيب ثامر، عندي قرابة الشهرين ما دخلتش لبوبلينات (آخر مرة... كانت ليلة، الله لا يورّيها لحبيّب).

البوبلينات هذي عندي عليها قريب العامين... و تعجبني من دون مثيلاتها اللي في العاصمة نظرا للكبر متاعها و زيد قليل ياسر وين تلقى فيها مشكل في أورديناتور...

ندخل، نلقى البوست الأوّل فارغ، نقعد... نتلفت للي شادد العسّة، نشيرلو بيدّي اللي أنا قعدت.. يجيني السيّد يجري

السيد: عندك كود؟

البرباش: ش من كود، متعدّي و بره راهو!

السيدّ: أي، ماهو يلزم عندك كود

البرباش: يا ولدي، je suis un passager
يقعد يغزرلي، زيد ثمة زوز بنات عيطولوا... كتب درى ش كتب ع الأورديناتور، قبل ما يتلفتلي

السيد: كونكتي على روحك

قعد كونكتيت على روحي، و منها قمت و مشيت للكاسة

السيّد: حمسة مياة مليم

نمدلو دينار و نقعد نستنى في الباقي

البرباش: شنوة حكاية الكود؟

السيد: طلعة جديدة م الـ A.T.I

البرباش: أيواه

السيد: قاللك منو هكة أي واحد بش يكونكتي يلزم يكون عندو كود
ضربت في مخي حكاية الكود اللي قاعدين يخدموا بيها في مصر (هنا)... سألتو

البرباش: و الكود هذا منين نجيبوه

السيد: أعطاونا base de bonnées، تحط نومرو بطاقة التعريف تعطيك الكود

البرباش: أيواه، و الكود هذاكة هو بيدو في أي بوبلينات

السيد: نورمالومون، على خاطر الـ base de données هي بيدها فرقوها ع البوبلينات الكل

يمدلي البياسة بو خمسة مياة فرنك، اللي هي الباقي متاع الدينار اللي مديتهولو

البرباش: آه، صارة الكل مربوطين ببعضهم

السيد: لا، مازالوا ما ربطوهمش تو

السيد: (يتمتم وحدو) أما تو يربطوهم، ما عندنا وين نفصعوا

ظاهر أنو فد م الأسئلة متاعي، إلا أني كبّشت فيه

البرباش: إمالا أنا كيفاش كونكتيت تو بالله، هاو ما عنديش كود

السيد: لا، ماني دخلتك بالكود متاعي

السيد: (يتلفتلي، مع ابتسامة صغيرة على وجهو) الناس بوجوهها

كنت انجم نزيد نسألو بعض الأسئلة، إلا اني حسيت بروحي كثّرت عليه، شكرتو ع الثقة و خرجت على روحي...


ما دخلت كان للتن-بلوغ، و شوية مدونات... و جاب ربّي ما حلّيت حتى session... الحكاية ولات تخوّف، بالكود اللي يقوللك!


كتبهاالبرباش على الساعة 14:59

تعليق عبرات، ألم و أمل ...

هذا ما يسمى بال "Information Act" على الطريقة التونسية أو كيف تستعمل التكنولوجيا للتقدم للوراء... الظاهر فيها الفكرة هذي جابهالهم القرضاوي! (ياخي موش قلك الإسلام ضد الحرية)... يا والله حال وأحوال... نهار من النهارات واحد بش تجيه سكتة قلبية من الأخبار القزوردية. السؤال هو وقتاش؟
يعطيك الصحة برباش كيف أكدت اللي لحكاية موش إشاعة كما كنت أتمنى ولو أن الأمنيات دوما مستحيلة التحقيق.

18 مارس 2009 3:40 م

تعليق cactussa ...

7aba niktib commentaire ama la3ala lina zeda tari9 mora9ab biradar !! :))))

18 مارس 2009 3:58 م

تعليق 3alai ...

rabbi m3akoum wbarra, zeid, tafa7a el keyl

18 مارس 2009 4:12 م

تعليق بـانـدي...خـمـيّـس بـانـدي ...

الـحـكـايـة عـنـدهـا تـوّا مـدة يـا بـربـاش ... كـنـت كـتـبـت عـلـى هـالـمـوضـوع فـي الـمـدوّنـة الـسـابـقـة (رحمة الله عليها!)

ولـكـن لـحـسـن الـحـظ، الـتـدويـنـة هـاذي بـالـذات مـنـعـت :)))

http://anticensuretounes.blogspot.com/2008/10/blog-post_26.html

18 مارس 2009 4:13 م

تعليق romdhane ...

ana marra mchit l publinet fi chare3 madrid w maddit bita9ti w a3touni code f bita9a mzayna zada
men nharha publinetet el3asma yezzi
fi lebled 7atta lproxy installé rqbbi idawem enne3ma 9bal ma ya3efsoha

18 مارس 2009 6:03 م

تعليق البرباش ...

@ عبرات: الجواب هو، الله اعلم... هانا قاعدين نتفرجوا... و ياما بكرة تشوف

لا لا، ماهيش إشاعة... و زيد حتى لو كانت إشاعة... استانسنا (او بمعنى أصح سنسونا) انو ما ثماش دخان من غير نار

18 مارس 2009 6:29 م

تعليق البرباش ...

@ كاكتوسا: ثمة مراقبة، اما موش بالرادار... ههههههه

18 مارس 2009 6:30 م

تعليق البرباش ...

@ علاء: ربي معانا... الله اعلم المفاجأة الجاية شنوة

18 مارس 2009 6:32 م

تعليق البرباش ...

@ خميّس باندي: كنت قريت التدوينة متاعك، و نتذكر مشيت من بعدها للعاصمة و دخلت لبوبلينات، و ما طلب مني حد حتى كود أو وثيقة هوية... هذاكة علاش حطيت مكان البوبلينات اللي حكيت علاها المرة هذي بش الحكاية تكون معروفة وين صارت

18 مارس 2009 6:35 م

تعليق البرباش ...

@ رمضان: أنا خوك سلكتها المرة اللي فاتت، أما شعفة يا داود كان مازلت نعاود...

و زيد أهوكة الـ ADSL ع الأقل العبد يعسو عليه في محلو... و العبد ما نتصورش كان بش تنقص منو حاجة كيف يقعد نهارين او ثلاثة بلاش انترنت.

18 مارس 2009 6:37 م

تعليق غير معرف ...

ماهو مازال عندكم الحق تتنفسو؟ اش تحبو اكثر؟

18 مارس 2009 10:25 م

تعليق غير معرف ...

ezzah chnoua lebhema hedhi nta3 jma3t ATI,shih for sure ils ont utilisé une fonction de hachage pour générer le code à partir du CIN ama,donc n'importe qui connait un numéro de CIN d'un autre personne peut l'utiliser sans probleme et ybassi la personne titulaire de la CIN usurpé

24 مارس 2009 1:28 ص

تعليق البرباش ...

@ الغير معرّف: لا.. قاعدين نتنفسوا بالقوة، شماتة و برّه

24 مارس 2009 2:23 ص

تعليق البرباش ...

@ الغير معرف اللي بعدو: تي ماهم على ما يظهر، عاملين كوارط و دولاب و قاعد يلزم اصحاب البوبلينات يتثبتوا م الهوية و و و و ...

و اللي يسرق يغلب اللي يحاحي

24 مارس 2009 2:24 ص