بما انو حكاية التصويت في تن-بلوغ، طلعت حكاية فارغة و تكسير بطاطا في بطاطا...

ما لقيتش خير م الرسوم هذي بش نكمل نختم بيها حكاية التصويت...


فقط قبل ما نكمّل... مجرد ملاحظة بسيطة

الجزء اللي فات من سلسلة التصويت في تن-بلوغ لم يحمل إتهاما صريحا لعاشور بانو هو من يقف وراء حكاية المصوتين الوهميين اللي تم ذكرهم... و إنما كانت نشرا لمعلومات و حقايق (الجماعة اللي راسلوني و شرحتلهم كيفية الحصول عليها نظن انهم اكتشفوا كيفاش انها الحكاية ما تحتاجش لحتى جهد لاكتشافها، فقط شوية ملاحظة و تبربيش و ما ثمة حتى شي صعيب)



لأني زادة كيف ما يقول هو، قاعد انّاقش في فكرة، و لو كنت على عكسه، يهمني دوما معرفة من يقف وراءها و شنوة الهدف متاعو لأنو و كيف ما قال عليّ فرفر (الله يذكرو بالخير) ذات مرة (ما ثمّاش قطّوس يصطاد لربّي)



بل كانت تساؤلا للهدف اللي يحب يوصللو الساعي من وراء الحكاية هذي (اكيد انو شخص واحد لأنو صعيب ياسر لو كان تكون مجرد صدفة وجود عديد المدونين المغرومين بعاشور و أفكارو و ما يشابهها، و الكلهم مشتركين بإيمايل يتكون من حرف واحد)...

و كيف ما يتضح، لكل من يدخل عالم البلوغسفير، أنو الحكايات و الهداري متاع العلمانية و الإلحاد و هل أنو ربي موجود بالحق و إلا لا و حكاية الدين و اللادين، ما نلقاوها ناشطة كان في البلوغسفير و بعض القعدات "الأنتيم" (و أهوكة كلمة أنتيم محطوطة بين ظفرين، اللي يقوللك)



ديجا بالنسبة للإيمايلات الوهمية، ماهمش الوحيدين، و ثمة برشا مصوتين منخرطين بإيمايلات وهمية


- once 2008: votes (ici) - profil (ici) - email (o@gmail.com)

و هذا يتبع الشلة اياها لكني ما ذكرتوش في التدوينة السابقة فقط لأنو مؤخرا لم يتم اللجوء إلبه لتكبير الحضبة...

فقط للتذكير أنو كل هذه الأصوات تم تسجيلها في فترة ما تتعدّاش الشهر... من وقت ما تمت قرصنة تن-بلوغ حسب ما قال حسين (هنا).

ونلقاو زادة، على سبيل الذكر لا الحصر:

- aliali: votes (ici) - profil (ici) - email (malla@gmail.com)

و تلاحظوا الإيمايل، المتكون من خمسة احرف في حين انو الجيمايل (هنا) لا يسمح بإنشاء إيمايل بأقل من ستة احرف.


حاجة اخرى، المصوتين اللي ذكرتهم في الجزء الفارط... اشتركوا في حاجتين:

* إدمانهم على تدوينات عاشور

* الإيمايل المتكون من حرف واحد


نلقاو فيهم استثناء... اللي هو

- wannable: votes (ici) - profil (ici) - email (ww@yy.tt)

اللي الإيمايل يتكون من حرفين... الإسم المستعمل ينجم يحيلنا مباشرة للمدونة Butterfly المصرية، أصيلة الإسكندرية (هنا) (نتساءل كان تعرف أو سمعت بالمدون التونسي المتمصر جمال البخاري... هههههه) اللي كانت صاحبة واحدة من زوز مشاركات (هنا) في مسابقة العري الفني (هنا) اللي نظمها عماد حبيب (سابقا) أيامات قليلة قبل ما يندثر



نتوقف عند حكاية الإندثار و الإختفاء، فقط ملاحظة صغيرة نحب نقول انو ما عندي حتى علاقة باختفاء عاشور الناجي لنهارين او ثلاثة الأسبوع الفايت...



و نتصور انو أنا آخر من يمكن انكم تسألوه او تلقاو عندو تفسير لحكاية اختفاؤو الغير معتاد... و اللي يحب يلوّج عليه يبعد عليّ





و حكاية الإختفاء و الإنقطاع متاع الحرافيش... ما عندي حتى تفسير ليها زادة



نرجع لـ wannable، و حكاية مشاركتها بالصورة المخلبزة (هذي) في المسابقة اللي قلت انها جات ايامات قبل الطلعة متاع اليوم العالمي لنزع الحجاب المتزامن مع اليوم العالمي للمرأة اللي دشنها عمدتهم (هنا) و (هنا) و (هنا) و توة متبنيها الفتوة متاعهم (تلقاو مجموعة م الروابط هنا) باندفاع شديد كانها ورثة م عند الجدود...

و ردوا بالكم من بعد تقولوا انو ثمة علاقة ما بين عماد حبيب و عاشور الناجي... انا ما قلت شي



حاجة اخرى قبل ما نكمّل، برشا تساؤلوا عن سبب صمت حسين... ما عندي حتى تفسير زادة راهو سوى انو حسين قال انو مشغول الفترة هذي...


في انتظار انو يتفاضى قبل ما تزيد تخلى



هذا كان ثمة حل ممكن للحكاية طبعا


إجمالا، بش نلخص... ظهرت الحكاية تكسير بطاطا... و ما يتفهم منها شي
و الفاهم يفهم وحدو...


كتبهاالبرباش على الساعة 10:17

تعليق L'AsNumberOne ...

فيديوات مؤثرة جدّا.... علاش بربّي؟؟ و الله قريب نبكي

23 مارس 2009 11:28 ص

تعليق Tarek ...

َأنا نقول حُسين هو مُولى الكونتوات جيمايل بوحرف.

زعمة زعمة لاهي وما عندوش وقت وهو في الحقيقة يخلق في البلبلة في الكواليس الإفتراضية لغاية مُبيّتة في نفسه. فرِق تسُدْ!

حُسين ( ولا نعيّطولك عماد أه؟)، طاح الماسك!

;)

23 مارس 2009 11:48 ص

تعليق kmr ...

والله يقوى عليك ربي يا برباش!!!!

اما عجبتني كيف ما وجهت حتى ادنى اتهام!!!! هههههههههههه D:

23 مارس 2009 2:46 م

تعليق غير معرف ...

باهي يا برباش
اعملنا كي سمير الوافي و البنات ..
اللي نقولوه في الشات تعاودو بالعرعور

23 مارس 2009 3:18 م

تعليق Houssein ...

Je suis là :)

Le pb, c'est que ça demande du temps pour faire une investigation poussée des données... Avec le bébé, le boulot, et tout ça, mes priorités sont ailleurs en ce moment disons !

23 مارس 2009 4:22 م

تعليق غير معرف ...

"الأنتيم" (و أهوكة كلمة أنتيم محطوطة بين ظفرين،
موش يظهرلي عندك تدوينة قديمة على الظفرين... تي شنو برباش باش تجيك الدودة على الظفرين تو؟؟؟؟
تعرف برباش...و الا موش لازم...

23 مارس 2009 5:16 م

تعليق Chiheb 12 ...

برافو برباش مجهود كبير

23 مارس 2009 8:10 م

تعليق البرباش ...

@ اللص نومرو واحد: هيا ستر ربّي و ما قعدتش تنوحلنا... ههههههه

24 مارس 2009 2:10 ص

تعليق البرباش ...

@ طارق: تقول انتي... علاش لا

ما تستغرب شي في البلوغسفير تو... ههههههههههههه

24 مارس 2009 2:10 ص

تعليق البرباش ...

@ الغير معرف: وقتاش حكينا... و منين تعرفني

و زيد حتى اللي حكيت معاهم في الحكاية هذي، أنا نتكلم و هوما يسمعوا... معناها ما عاودت شي

و الحكاية ما فيهاش عرعور... لو كان جات عرعور، تشوف الجو كيفاش... هههههه

مرحبا بيك

24 مارس 2009 2:12 ص

تعليق البرباش ...

@ حسين: نعرف و في بالي...

اما اهوكة حبيت نقول هاك الكليمتين بش البقية تعرف

و نفرّغ قلبي شوية... هههههههههه

24 مارس 2009 2:13 ص

تعليق البرباش ...

@ الغير معرف: و اهوكة كلمة انتيم لو كان ترجع للبوست، تو تلقاها معمولة رابط يهز للبوست (هذا) اللي حكيت فيه ع القشابية متاع عم عبد الله...

ياسر تشويق بصراحة... شنوة هـ اللي كنت بش تقولو و بطّلت

مرحبا بيك على كل...

24 مارس 2009 2:16 ص

تعليق البرباش ...

@ شهاب: مرحبا بيك خويا...

لا مجهود لا حتى شي، كل شي بالمكشوف غير اهوكة بش تتربط الخيوط ببعضها و برّه

24 مارس 2009 2:17 ص

تعليق البرباش ...

@ خ.م.ر: علاه خويا شريان الشبوك... تشوف فيّ قاعد نوجّه في اتهامات

يهديك... ههههههههههه

24 مارس 2009 2:18 ص

تعليق SNAWSI ...

يقتل حسـيـن بشعرو الـلّي شـاب في جرّة "مفرخ" البلوقوسفير :)

24 مارس 2009 10:26 ص

تعليق غير معرف ...

وقتاش باش تخرج من الحفرة و تحكيلنا على التصويت الصندي.. رانا في عام 2009 و إذا كان تبيلكت ما تقولش واحد غير معرف كر علي الكله على نخب الوطن

هيا إحسبنا في جمهورية و احكيلنا على الإنتخابات راك من 18 سنة عندك الحق تصوت لسيدنا

24 مارس 2009 1:53 م

تعليق onsor العنصر ...

أنا يا جماعة لاحظت ، أنو باش انجم انصوّت في تن بلوقس يلزمني ندخل مرتين باللوقين متاعي ، يعني انكونكتي مرّة أولى ثم نخرج (لوق آوت) ثم ندخل مره ثانية يعني نتحسب دوبل في عدد الداخلين لل تن بلوقس و هذا في حد ذاتو غش أمّا لواحد ما يكبرش لحاية

25 مارس 2009 10:57 ص

تعليق Clandestino ...

باهية التصويرة متاع الـمدون الفاصع في "زورق" ههه

هو الحقيقة اني وليت مدمن على الحكاية (رغم انها مساطت) و معادش نجّم نبطّل ,
اما ها المدة قاعد نرجّع في لي كنتور آ زيرو
و نحط شوية نقاط على الحروف و نسوي بعض الامور العالقة

25 مارس 2009 2:29 م

تعليق البرباش ...

@ سناوسي: الشيب وهرة اللي يقوللك

26 مارس 2009 3:55 م

تعليق البرباش ...

@ الغير معرّف: و علاه نطولوا فيها و هي قصيرة، مادامك انتي خرجت من حفرتك احكيلنا انتي و رتّحنا... ماهو كل شاد تتشد من كرعها

26 مارس 2009 3:57 م

تعليق البرباش ...

@ عنصر: ملاحظتك في محلها و صحيحة، و انا بيدي نعاني منها الحكاية هذي...

و حتى كيف سألت ثمة شكون لاحظها الحكاية لكن زادة ثمة شكون قال انو الحكاية ما ثماش منها...

اهوكة حسين هو بش يصرف هكة و إلا هكة... يكمّل فرد مرة يثبتلنا الهدرة شنوة... ربي يكون في عونو

26 مارس 2009 4:00 م

تعليق البرباش ...

@ كلاندو: هيا باهي، ع الأقل يتفهم من كلامك انك فقط في "إجازة مفتوحة" ليس إلا

نستناو في عودتك، اللي إن شاء الله ما تبطاش

26 مارس 2009 4:02 م